دائرة تنمية المعرفة والثقافة النفسية والسلوكية

وتهتم هذه الدائرة من كلية سنن الأنفس، بتأسيس الوعي بالمعرفة والثقافة السننية النفسية والسلوكية المتكاملة، التي تمكن الإنسان من فهم ذاته فهما صحيحا عميقا، وتساعده على ترقية حياته النفسية والسلوكية والوصول بها إلى حالة السوائية أو الكمالية الإنسانية المتوازنة، المتخلصة أو على الأقل المتخفِّفة من أثقال العقد والأمراض النفسية المشوِّهة للشخصية الإنسانية، والمرهقة لكاهل الإنسان، والمُضْعِفة لفعاليته الاجتماعية، والمقلِّلة من حظوظ سعادته الدنيوية والأخروية في نهاية المطالف.
فالصحة النفسية والجمالية السلوكية للإنسان، مقصد كلي أساس من مقاصد التربية والتغيير والإصلاح والتجديد، وشرط أساس من شروطها، ستعتني بها هذه الدائرة من كلية سنن الأنفس عناية كبيرة، للوصول إلى النفس المتوازنة المطمئنة، وإلى السلوك الأكثر أخلاقية وفعالية وجمالية بإذن الله تعالى.

إغلاق